The Arab World

Latest topics

» Course Book الكتاب الخاص بالكورس
Tue Jan 08, 2013 12:51 am by Meeno1

» كلمات فرنسية من الحياة اليومية مترجمة إلى العربية
Wed Jul 27, 2011 9:55 pm by 3lia2 3li

» Lesson Two الدرس الثانى
Tue Jul 26, 2011 10:01 am by 3lia2 3li

» دورة ICDL مبسطه
Thu Feb 03, 2011 3:45 am by not happy

» فيديوهات دكتور إبراهيم الفقى كاملة
Sun Oct 17, 2010 3:06 am by Mohamed Selim

» Lesson Seven الدرس السابع
Tue Oct 05, 2010 1:33 am by Dr.Ruba

» All Medical Rep And Supervisor Pharmaceutical Companie PMR
Thu Aug 12, 2010 5:39 am by drphtarek

» Lesson One الدرس الأول
Fri Jul 23, 2010 12:15 am by love bird

» ترحيب بالأعضاء الجدد فى منتدى العالم العربى
Thu Jul 22, 2010 11:49 pm by love bird

» ما هو الحيوان الذى تخافه الجن
Wed Jul 14, 2010 2:32 am by saouaa

» Greetings and Courtesies : التحية و المجاملات
Fri Jun 11, 2010 5:50 am by Mohamed Selim

» شكر خاص لكل اللى ساهموا فى نجاح هذا الكورس التعليمى
Thu Jun 10, 2010 2:14 am by emy

» ألغاز العالم العربى
Thu Jun 10, 2010 2:07 am by Mohamed Selim

» بإمكان مصر انت تصبح اغنى دول العالم واغنى من دول الخليج . بحث للدكتور نادر نور الدين
Mon Jun 07, 2010 3:24 am by Mohamed Selim

» زوج يرسل إيميل بالغلط
Wed Jun 02, 2010 7:33 pm by Mohamed Selim

» عناوين شركات البترول فى مصر
Mon May 17, 2010 1:42 am by emy

» Lesson Four الدرس الرابع
Sat May 15, 2010 11:15 pm by emy

» دكتور إبراهيم الفقى - سلسة قوة الثقة بالنفس
Sat May 15, 2010 2:35 pm by ساره

» مقياس الحقيقة
Thu May 13, 2010 7:32 pm by planner

» نكت جااااااااااااامدة
Thu May 13, 2010 1:16 pm by Mohamed Selim

October 2017

MonTueWedThuFriSatSun
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

Calendar Calendar

Who is online?

In total there is 1 user online :: 0 Registered, 0 Hidden and 1 Guest

None


[ View the whole list ]


Most users ever online was 20 on Wed May 05, 2010 3:47 am

The Arab World

free counters

    مشروبات الطاقة تدمر أجهزة الجسم

    Share
    avatar
    Mohamed Selim
    Admin

    Posts : 106
    Join date : 2010-04-25
    Age : 30
    Location : Egypt

    مشروبات الطاقة تدمر أجهزة الجسم

    Post by Mohamed Selim on Thu May 13, 2010 10:56 am

    .

    مشروبات الطاقة تدمر أجهزة الجسم

    [You must be registered and logged in to see this image.]


    انتشرت مشروبات الطاقة مؤخراً بين كل الفئات بهدف الحصول علي الطاقة ولكن اتضح أنها تدمر الطاقة، وفي بحث يدق أجراس الخطر حول هذه المشروبات وخطورتها على العقل، توصل الأطباء إلى خطورة تناول هذه المشروبات، وذلك بسبب احتوائها علي مواد كيميائية معينة تقلل فاعلية الجهاز العصبي وترفع الضغط وتزيد ضربات القلب, كما أنها تدمر الكلي والكبد, وقد يصل الأمر إلي حد إدمانها وحدوث اضطرابات نفسية.

    وقد نصح باحثون في مستشفى "هنري فورد" بمدينة ديترويت المصابين بارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب، بتجنّب تناول مشروبات الطاقة بحجة أنها قد تفاقم حالتهم.

    ووجد الباحثون أن الأشخاص البالغين الأصحاء الذين يشربون زجاجتين من هذه المشروبات يومياً، يزداد ضغط دمهم ونبضات قلوبهم.

    وأكد جايمس كالوس الذي أعدّ الدراسة والمسؤول عن خدمات المرضى في مستشفى فورد، أن الارتفاع في ضغط الدم ونبضات القلب عند الأشخاص الأصحاء يكون منخفضاً إذا تناولوا هذه المشروبات ومرتفعاً عند الذين يعانون من أمراض القلب وفرط التوتر الشرياني.

    ويعتقد باحثون بأن المستويات الموجودة في مادة "الكافيين" وال "تورين"، قد تكون مسؤولة عن زيادة ضغط الدم ونبضات القلب.

    وأضاف كالوس أن هناك أدلة على أن للكافيين وتورين علاقة مباشرة بنشاط القلب"، داعياً إلى عدم الخلط بين مشروبات الطاقة والمشروبات "الرياضية" التي قال إنها تعوّض الكاربوهايدرات والمواد الأخرى التي يحتاجها الجسم.

    وقد أوضحت دراسة أخرى، أن مشروبات الطاقة هى عبارة سوائل غازية يضاف إليها مواد منبهة مثل الكافيين أو خلاصة نبات الجورانا التي تحتوي علي الكافيين والنيوفيلين, ويضاف إليها أيضاً جذور الجنسنج, وثبت أن خطورتها أشد من المخدرات التقليدية لأنها مدمرة للجسم والطاقة وتساعد علي السلوك الخاطئ والعدواني.

    وأوضح الدكتور مدحت الشافعي أستاذ أمراض الباطنة والمناعة بجامعة عين شمس, أن هذه المشروبات تسبب السمنة لاحتوائها علي ماء الكربونات والسكر والجلوكوز سريع الاحتراق, كما تتمثل خطورتها في الاحتواء علي الملونات ومكسبات الطعم الصناعية الخطيرة, وهي في نفس الوقت مسببة لإدرار البول بشدة ينتج عنها جفاف الجسم خاصة لدي كبار السن, حيث لايحس الانسان بالعطش إلا بعد فقده 5 لترات من السوائل.

    وفي بحث مماثل، أفاد الدكتور سيد شلبي أستاذ الباطنة والجهاز الهضمي بطب عين شمس، بأن هذه المشروبات ما هي إلا مواد صناعية تسبب خللاً في تفاعلات الجسم الداخلية ينتج عنه خلل في وظائف الأعضاء, وهنا يبدأ الجسم في عدم التكيف مع المواد الطبيعية التي يفرزها والمسئولة عن توازنه, ويصبح في حاجة دائمة إلي البديل الصناعي الخارجي لدرجة تصل إلي حد الإدمان، مما ينتج عنه تهيج الجهاز العصبي وزيادة في ضربات القلب, وما ينسب إلي هذه المشروبات من كونها تحتوي علي نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية قد يشكل خطورة صحية حيث يصاحب تحولها بالجسم خروج مواد نيتروجينية ينتج عن زيادتها إجهاد للكبد والكلي وتسبب خللاً في توازن الدم.

    ومن جانبه، أوضح الدكتور سعيد عبد العظيم أستاذ الطب النفسي بالقصر العيني، أن اعتماد الجسم علي أي مواد منبهة أو منشطة صناعية يسبب حالة إدمان تصل إلي تدمير الجهاز العصبي, ولابد من تدوين جميع المعلومات عن محتوي مشروبات الطاقة علي العبوة مع التحذير من مخاطر سوء الاستخدام, وتحديد الحد الآمن المسموح بتناوله يومياً وتحذير مرضي الكبد والسكر, وذلك عن طريق جهات علمية متخصصة.

    ويوضح الدكتور مصطفي نوفل أستاذ علوم وتكنولوجيا الأغذية بجامعة الأزهر، أنه يمكن للجسم الحصول طبيعيا علي مادة "كارنيتين" التي تسبب زيادة استخدام دهون الجسم وتوفيرها لمخزون العضلات من الجليكوجين, فتزداد بالتالي قدرة التحمل البدني الشاق والطويل, وبخاصة نوعياتها طويلة التركيب التي توجد بكثرة في الوجبات الغذائية, ثم نقلها إلي "ميتوكوندريا" الخلايا ليتم حرقها وتحويلها إلي طاقة.

    ويمكن الحصول علي "الكارنيتين" بتناول الأغذية الغنية به طبيعياً مثل لحوم الضأن ولحوم البقر وقلب الضأن وغيرها من اللحوم والدواجن, ويستطيع الجسم تصنيع كميات صغيرة من "الكارنيتين" بتناول الوجبات المحتوية علي البقول والحبوب معاً مثل طبق الكشري وطبق الأرز بالعدس, والطعمية بالسمسم, مع الفول السوداني واللب الأبيض والموز والبرتقال.

    كما أكدت دراسة قامت بها الجمعية الطبية الكندية لشؤون التغذية أن مركب "تورين" الموجود في مشروبات الطاقة يقلل من فعالية الجهاز العصبي لدى الإنسان، وهذا المركب هو نوع من الأحماض الأومونية الموجودة في اللحوم والأسماك تقوم الشركات المصنعة لمشروبات الطاقة باضافته لمنتجاتها.

    وأضافت الدراسة أن من بين الاضرار التي يسببها ارتفاع مادة الكافيين في تلك المشروبات على المراهقين والأطفال ازدياد نبضات القلب عن المعدل الطبيعي، حيث تصل أحيانا إلى 150 نبضة في الدقيقة، إضافة إلى زيادة تدفق الدم للعضلات حيث تصل نسبة الكافيين إلى20 ضعفا عما هو موجود في المشروبات الغازية.

    وترتفع نسبة الكافيين المخدر لتصل أحياناً إلى 80 ميلليجرام في علبة بحجم 100 ميلليجرام وهذه نسبة مخيفة، إلا أن بعض الشركات لا تذكرها على منتجاتها حتى لا تؤثر على حجم المبيعات.

    وأشارت الدراسة إلى أن المثابرة على تناول مشروبات الطاقة المشبعة بالكافيين تتسبب في حالة من الادمان وحدوث اضطرابات نفسية نتيجة نقص هذه المادة في حال توقف الشخص عن تناول تلك المشروبات.

    كما تتسبب مادة الكافيين في ارتفاع ضغط القلب وزيادة نسبة السكر في الجسم ما يؤدي الى حصول نزيف في الانف او ما يعرف باسم "الرعاف المزمن" والنوبات القلبية نتيجة زيادة كميات الدم التي يتم ضخها من والى القلب.

    وتضيف الدراسة أن زيادة التبول تعد من أكثر المشاكل التي تسببها مادة الكافيين نتيجة تعامل جسم الإنسان مع هذه المادة على أنها مادة سامة يتوجب التخلص منها عن طريق التبول فبذلك يخسر الجسم كميات كبيرة من السوائل ما يؤدي إلى الإصابة بالجفاف.

    كما أفاد الدكتور فوزي الشوبكي أستاذ التغذية بالمركز القومي للبحوث، بأن هناك بالفعل نوعاً من المستحضرات الغذائية يعرف بـ "الأغذية الوظيفية" يقوم علي توظيف المركبات الطبيعية وبالذات النباتات في عمل أغذية يمكنها تحسين الحالة الصحية أو منع الإصابة ببعض الأمراض.

    وأشار الشوبكي إلى أن مشروب الطاقة لا ينصح به لجميع الناس , وإنما فقط من يحتاجون إلي قدر كبير جداً من الطاقة، نظراً لممارستهم مجهوداً عضلياً فوق المعتاد, كعمال البناء والرياضيين, أما الأشخاص الذين لا يبذلون مجهوداً عضلياً فائفاً فإن مثل هذا المشروب قد يضرهم, فكمية الجلوكوز وهي عبارة عن سعرات حرارية إذا لم تحرق كلها فستتحول إلي مواد دهنية, وسيجهد البنكرياس دون عائد.

    أظهر باحثون أن مشروبات الطاقة التى يتناولها الرياضيون من أجل الشعور بالنشاط ربما تعطى أحياناً نتيجة عكسية إلى درجة أنها قد تسبب لهم النعاس.

    وقد أجرى باحثون فى جامعة ليفبورو بمنطقة ميدلاند ببريطانيا دراسة على 10 بالغين من أجل معرفة تأثير مشروبات الطاقة عليهم والتى تحتوى عادة على نسبة عالية من السكر.

    وأشار هؤلاء إلى أنه بعد حوالى ساعة على تناول المشروب فقد هؤلاء قدرتهم على التركيز، وكانت استجابتهم للأشياء التى تدور حولهم أبطأ مقارنة بغيرهم ممن تناولوا مشروبات لا تحتوى على السكر أو الكافيين.

    ولكن بعض الخبراء فى مشاكل النوم يعتقدون أن مشروبات الطاقة مفيدة للرياضيين، ولكنهم ينصحون السائقين الذين يشعرون بالنعاس بتناول مشروب يحتوى على كمية صغيرة من الكافيين والنوم لفترة قصيرة قبل الجلوس حول المقود.

    وبعد ساعة على تناول هؤلاء لوجبة خفيفة تناولوا إما مشروبا للطاقة يحتوى على 24جراماً من السكر أو 30 ميلجراما من الكافيين ثم خضعوا لتجارب لمعرفة مدى نعاسهم ومقدرتهم على التركيز.

    وتبين للباحثين أنه بعد 50 دقيقة من تناول الوجبة الخفيفة أن الأشخاص الذين تناولوا الطاقة بدأوا ينعسون أكثر فأكثر مقارنة بأولئك الذين تناولوا مشروباً يحتوى على الكافيين.

    يذكر أن هذه المشروبات غير خاضعة للرقابة رغم أنها خطيرة علي مريض السكر في أي سن ومرضي الضغط المرتفع والحساسية




    مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة و العافية

    منتديات العالم العربى

      Current date/time is Sun Oct 22, 2017 10:44 am